50

السنة -

--

ه - العدد

1423

رمضان

من

9

- م

2002

 نوفمبر

من

14

الخميس

 

بتوقيت القاهرة

12:13:27 PM

الساعة -

04/010/04

آخر تحديث يوم

      الرأي للشعب

 

 

عين و عين

بقلم الدكتور: جمال سلامة علي

 

 

   سألني أحد الأصدقاء عن السر في تسمية أبنائي بأسماء تبدأ بحرف العين ؟ قلت له لا أخفي عليك سراً إذا أجبتك بأني لا أعلم، بل لا أكذبك القول إذا قلت لك إن هذا لم يكن مقصوداً.. وحينما تركني صديقي وذهب حاولت أن أجد إجابة على سؤال هذا الصديق، فليس معقولاً أن يكون من قبيل المصادفة اختيار أسماء أبنائي لتبدأ بحرف العين دون أن يكون لهذا الحرف دلالة خاصة لدي أو لدى البعض وإن كنت لم أدركها في حينها، لذلك عكفت على تدوين بعض دلالات العين في لغتنا الجميلة وما أغناها وأجملها.

 

فحرف العين له عدة معاني ودلالات لا يضاهيها فيه أي حرف من حروف اللغة العربية بل أي حرف آخر من حروف اللغات الأخرى، فإذا نظرنا إلى العين نظرة مجردة نجد أنه حرف هجائي ترتيبه الثامن العاشر إجمالي الحرف البالغ عددها 28 حرفاً، وهو من الحروف التي استهلت به سورة مريم في قوله تعالى "كهيعص".

 

إلا أنه إذا نظرنا إلى حرف "العين" كما ننطقه فإننا نجده حرف وكلمة غنية جداً تحمل عدة معاني توظف حسب الجملة أو الموضوع الذي نحن بصدده.

فهناك "عين" ويقصد بها العين التي وهبها الله للإنسان والحيوان والطير ليبصر بها، وهناك "عين" ويقصد بها نبع المياه كقوله تعالي "فيها عين جارية"، ولا يختلف التشكيل في حالة العين للإبصار و "العين" للارتواء، وكذلك نجد أن المثنى لكل منهما واحد فنقول عينان أو عينين سواء لعين الإبصار كما جاء في قوله تعالى "ألم نجعل له عينين" كذلك قوله "وابيضت عيناه من الحزن" أو لعين المياه كقوله تعالى "فيهما عينان تجريان"، أما الاختلاف هنا بين عين المياه وعين الإبصار فينشأ فقط في حالة الجمع حيث تجمع الأولى بعيون كقوله تعالى "وفجرنا فيها من العيون" وتجمع الثانية بـ أعين، فمن الخطأ أن نقول عيون البشر وإنما الصواب أن نقول أعين البشر وذلك كما علمنا ربنا في كتابه الكريم "سحروا أعين الناس" وكذلك قوله "ولهم أعين لا يبصرون بها".

 

وهناك عين ويقصد بها التأكيد كأن يقال أن هذا هو الحق بعينه كما جاء في قوله تعالى "ثم لترونها عين اليقين" .. وهناك عين بمعنى نفس مثل أن يقال حضر فلان عينه أي بنفسه، أو أن يقال هو بعينه الذي فعل ذلك .

 

وهناك عين بمعنى شخص ذو نظرة ثاقبة مثل أن يقال هذا رجل عين قياساً على قولنا هذا رجل مخ بمعنى ذو عقل مفكر أو مدبر .. وهناك عين ويقصد بها شخص جاسوس أو بصاص، كأن يقال أن فلان رجل عين بمعنى أنه ينقل ما يحدث إلى أقوام آخرين .

 

وهناك عين بمعنى شخص عميل أو وكيل لشخص آخر ولاه لرعاية مصالحه في مكان ما كأن يقال فلان عين لفلان أو زيد عين لعمرو في هذه المنطقة .. وهناك عين بمعنى شخص وجيه أو ذو حيثية كأن يقال أن فلان هو عين أعيان المنطقة .. وهناك عين بمعنى القيمة مثل أن يقال أن فلان استرد قيمة بضاعته عيناً أي مقابل بضاعة أخرى وليس نقداً .. وهناك عين بمعنى شئ أو غرض أو عقار مثل أن يقال العين محل العقد أو العين موضوع النزاع .

 

  وهناك عين تستخدم عند الحسد كأن يقال فلان عين أصابته .. وهناك عين تستخدم للمواساة أو التأوه أو للرثاء مثل أن يقول البعض "يا عيني" عندما يصاب عزيز لديهم بمصيبة أو إذا ألمت به مُلمة أو إذا قابل شخص يرثى لحاله، ونفس القول "يا عيني" نستخدمه للاستحسان عندما نرى شيئاً جميلاً أو نسمع قولاً أو لحناً بليغاً .. أما إذا اقترنت كلمة العين بكلمة أخرى فإن المعنى يتغير حسب الكلمة المقترنة بها فعبارة "عليه العين" قد تعني أن هذا الشخص موضع اهتمام أو أن هذا الشخص موضع حسد، وقد يقال في العامية "عينه مليانة" بمعنى عفيف النفس، وقد يقال أيضاً "عينه فارغة" بمعنى شخص غير قنوع طماع أو جشع، وقد يقال "عينه زايغة" بمعنى شخص يشتهي نساء غير زوجته. أما "عِين" بكسر العين فيقصد بها الشخص الواسع الجميل العينين مثل قوله تعالى "وحورٍ عين"

 

    وعبارة "قرير العين" تعني مطمئن أو راض، وقرة العين تعني الرضا والسعادة كما جاء في قوله تعالى "فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين" وقوله تعالى "قرة عين لي ولك" وصدق رسولنا الكريم حينما أنبأنا في حديثه "عينان لا تمسهما النار، عين بكت من خشية الله وعين باتت تحرس في سبيل الله"، والعين هنا ليست المقصورة من باقي الجسد فقط على النجاة من النار وإنما المقصود بالعين هو شخص المؤمن بجسده ونفسه، فالأول ينجيه الله من النار ويدخله الجنة إكراماً لعينه التي بكت من خشية الله والثاني ينجيه الله من النار ويدخله الجنة إكراماً لعينه التي باتت تحرس في سبيل الله.


كاتب المقال:  مدرس العلوم السياسية جامعة قناة السويس.

 



 


أعلي الصفحة

إرسل الصفحة إلي صديق

إطبع الصفحة

إحفظ هذه الصفحة في المفضلة

 

 

العدد الحالي

الأعداد السابقة

 

 

 

 

الصفحة الأولي

مقالات ورأي

تحقيقات

أخبار الناس

الرأي للشعب

أخبار عربية وعالمية

أخبار محلية

اقتصاد

رياضة

راديو وتلفزيون

حوادث وقضايا

إلي المحرر

الصفحة الأخيرة

 

 

  

دفتر الزوار

  |  

دليل المواقع

  |  

الاشتراكات

  |  

الإعلانات

  |  

خريطة الموقع

  |  

البحث

  |  

الأعداد السابقة

  |  

إتصل بنا

  |  

مساعدة

  

 

  

الإعلانات المبوبة

 | 

أكاديمية أخبار اليوم

 | 

بلبل

 | 

أخبار السيارات

 | 

أخبار الحوادث

 | 

أخبار النجوم

 | 

أخبار الأدب

 | 

أخبار الرياضة

 | 

آخر ساعة

 | 

الأخبار

 | 

أخبار اليوم

  :شبكة أخبار اليوم

  

 

 

All site contents copyright © 2000-2002 Dar Akhbar El Yom.

للأستفسار أو طلب معلومات يرجي مراسلتنا علي العنوان التالي
akhbarelyom@akhbarelyom.org

Best viewed with Internet Explorer 4.0, Netscape 4.0 or above with a resolution of 800 X 600 .

Website Developed By: